U3F1ZWV6ZTQxMTg3NTE2NTMzODk2X0ZyZWUyNTk4NDY0Njk0OTYzNA==

إنجيلا

اقسام الموضوع:



 إنجيلا

هل سَمِعتُم عنها؟ مُحاربةُ مارفل الجبارة, شيطانٌ مُحارِب أم ملاكً مُحارب؟ أعتى مُحاربينَ مارفل أو الكوميكس بِشكلٍ عام.
دعوني أَقُل لَكم مَن هي, مامدى وماهيةُ قِواهَا.
لَن أتكلم عن "إنجيلا" مِن عالم سباون بَل سأتكلم عن شخصيتها بعدما إنتقلت إلى مارفل.
أُخت "ثور" ,الطِفلَةُ الأولى لِ "أودين" و إلهة الحُب "فريا".
في خِلال الحرب التي دارَت بين آسجارد ضِدَ الجنة, تَمَ إختِطاف "إنجيلا" مِن قِبل ملكة الملائِكة وتَم إستِخدامُها كَنقطة ضعف لِ"أودين" للإستسلام , لكِنهُ أبى الإستسلام ورَفضه وعلى مايبدو أن ملكة الملائكة قَتلت "إنجيلا" أمام أعيُنِ والديها, وهذا أدى إلى إطلاقِ "أودين" لِغَضَبُه العظيم! ودمَر مملكة السماء ونفاها مِن الممالِك التِسع.
في الصحوة بَعدَ هزيمة "آلترون", تَمَ كَسر إستمرايةُ الزَمكان وبِالنتيجَةِ إلى ذَلِك تَعرضَ نَسيجُ الواقِع لِلضرر بِسبَبُه فُتِحت بوابات عَبرَ الأكوانِ المُتَعَدِدة, وتمكَنت إحدى البوابات مِن جَلب "إنجيلا" إلى عالم مارفل جنباً لِجنب مَع رأسٍ لِعِملاق قد قتلتهُ لِلتو ومُضيعَةً طَريقُها إلى الجنة, وَحيدةً في واقِعٍ ليسَ لها.
مَليئةً بِالغَضب، متجهةً نحو الأرض بحثًا عن إجاباتٍ لمُعضلتها ولكن تم إعتراضها من قِبل حُراس المجرة, أرادت "جامورا" أن تَمنعها مِنَ الوصول إلى الأرض وأن تستجذِبُها لِمعركةٍ كي يحاول باقي أفراد حراس المجرة مَعرفة من هي ومِن أينَ أتت وكيفَ بِإستِطاعَتُهم إيقافِها, بعد المعركة التي دارت بينها وبينَ "جامورا" كادت "إنجيلا" أن تقتلها , لكن تَدَخَلَ باقي أفراد حُراسِ المَجرة لإنقاذُها , وبعدَ مَعرَكةٍ صعبة إنتهى الأمر بضربة خلفية ضَرَبها "ستار لورد" لِ "إنجيلا" مما أدى سُقوطها. تَجمَعَ الفريق مِن حولِها مُتسائِلينَ, مُتعجبين, مَن هي ؟ كيفَ أتت؟
لم يعرفوا من هي إلا عِندما ظهرت شخصية "أوتو" وقالت لَهُم أن وجودُها هو مُثيرٌ لِلقَلَقِ جِداً, بعد حَبسِ "أنجيلا" كأسيرة , تكلمت مَع الحُراس وِشَرَحت لَهُم قِصتُها وماذا حَصَل مَعَها بِالتَفصيل, بَعدما أن هَدَت الأمور تَبَعَها الحُراس إلى الأرض, وأعطاها "ستار لورد" جهاز لكي تتواصل مَعَهُم إن حَصل مَعها شيء.
إستَشعَرت "إنجيلا" بِالشيء الذي مَنَعَها مِن العودة إلى عالَمِها, وذهَبت إلى فالهالا وإكتِشَفت أن الحاكِمون هُم "ثور" و "لوكي" , كانَ "ثور" يُقاتِل المَلائِكة الأُخرى , وتقاتَلت مع "ثور" ولكن مهاراتها كانَت أعلىَ مِنه , وَبَعد سِلسلة مِن الأحداث التي إنتهت بالفوز على ملكة الملائِكة بِفضل إله الخِداع "لوكي" , عادَ "أودين" إلى فالهالا وعِندما رآها إكتَشَفَ أنها إبنتُه التي فُقِدت مِنذُ أمَدٍ طويل وإكتَشَفَ أن إسمها هو :
"آلدريف أودينسدوتير"
إفتِقارُها للأجنِحة فَسَرَ نَسبَها الأسجاردي وهذا أدى إلى تخلي باقي الملائِكة عنها, ولكنها تدعها تعيش إحتراماً لِخبراتها القتالية وَخدماتُها لِلجنة, رفضت دعوة "أودين" لها بالرجوع إلى آسجارد لكي تكتشف عوالم أُخرى.


قَضت "إنجيلا" وَقتها في إستكشاف العوالم الأخرى, وعِندما سَمعت بِولادة طفل جديد لِ"أودين" ذهبت إلى آسجارد على الفور وخَطفَته خارج آسجارد , بِمجرد أن إستَكشَفَ "أودين" هذِه الخيانة العُظمى, أرسلَ "ثور" وبعضً مِن الجنود, لِإسترداد الطفل ومُعاقَبة "إنجيلا" , وكانت دائِماً تَسبُقهم بِخطوة , وبَعد سلسلة مِن الأحداث والإنتِقال مِن عالمٍ إلى آخر ومُلاقاة صديقتها "سيرا" ومُحاربة الإسجارديين وصلوا إلى الأرض وجلسوا يتناقشون عن الخُطط المُستقبلية, ولكن تَبِعهم "ثور" فورَ وصولِهم وتمكنوا مِن الهرب مُجدداً تاركينَ "ثور" في حيرةٍ مِن أمره.
بَعدَ موت "سيرا" لَجئت "إنجيلا" إلى الجحيم سائِلةً وراجيةً "هيلا" أن تُعِيدُها لِقيدِ الحياة ولكِنها أبَت مما أدى إلى إستِعانة "إنجيلا" بِمُساعدة "هيلا" لكي تُسيطر على الجحيم وبَعد سلسلة مِن الأحداث وفوز "إنجيلا" على "هيلا" تَمكنت مِن السيطرة على الجحيم وأصبحت أكثر قوة, أصبحت "ملكة الجحيم" وبعد فترة مِن حكمها, تنازلت عن العرش وعادت إلى الأرض مَع صديقتها.
شَخصية "إنجيلا" قوية للغاية وتُعد مِن أقوى الشخصيات والمحاربين في الكوميكس دعوني أستعرض لكم بعضً مِن قِواها:
١- القِوى الإنسانية الخارِقة
٢- قدرة ضخمة جداً للتحمل
٣- هيلينج فاكتور
٤- الخُلود
٤- الطيران
٥- سيدة حمل الأسلحة
وعِدة قِوى خارقة للغاية



***********************


***********************

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة